عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 05-20-07, 08:32 PM
الصورة الرمزية هديل الشهري
هديل الشهري هديل الشهري غير متواجد حالياً
كاتبة اعلامية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2006
المشاركات: 7,998
معدل تقييم المستوى: 1
هديل الشهري will become famous soon enough
((عبدالله سليمان:)) خروجي من السجن كان وبالًـــا عليّ

عبدالله سليمان: خروجي من السجن كان وبالًا عليّ






((حــــــــــوار بكر الحربــــــي))

تكالبت الظروف عليّ وخروجي من السجن كان وبالا والحمد لله فالمؤمن مبتلى” بهذه الكلمات بدأ الحديث مع لاعب المنتخب السعودي والأهلي سابقا وكذلك الهلال الدولي عبدالله سليمان والذي كنا نعتقد كغيرنا أن قضيته الشهيرة قد أقفلت وانتهت إلا أن مأساة النجم مازالت لها في الملفات بقية..
@@@
وعن الأسباب قال بألم وحزن: قبل القضية كان هناك خصوم يطالبونني بمبالغ مالية وكانت عليّ أقساط أقوم بتسديدها لهم وعندما أوقفت وسجنت في قضية الكفالة جاء الجميع يطالب بحقه خوفا على ماله وثبت عند القاضي مطالبتهم والمبالغ التي لهم.. وكانت في البداية هناك محاولات لإصدار صك (إعسار) البعض رفض فلذلك لم يحضروا الجلسات عند القاضي.. والبعض منهم وافق وحضر ورضوا بصك الإعسار.وعندما جاءت التبرعات من أهل الخير لإخراجي من السجن جزاهم الله خيرا وذلك جميل لن أنساه.. تفاجأت بأن المبالغ المتبرعة وزعت على الخصوم الذين وافقوا وثبتوا الإعسار في وقت سابق.
@@@@@@@@@

لذلك تبقى على عبدالله سليمان مبلغ 369 ألف ريال.. وهو مبالغ القضية الأساسية.. وقام الشيخ بإصدار أمر إفراج من السجن حتى أكمل باقي المبلغ.. وجاء خصوم القضية الأساسية وعاتبوا الشيخ على خروجي وطالبوا بإبقائي بالسجن حتى أكمل باقي المبلغ. وكان رد الشيخ بأن خروجي حتى أسعى لإكمال المبلغ وإلا السجن في انتظاري والقضية مازالت مفتوحة.

وسكت برهة ثم قال: والله أنا في حيرة من أمري فكيف لي أن أسدد باقي المبالغ وأنا لا أملك حتى وظيفة أو دخلا ثابتا وممنوع من السفر وحتى رخصة قيادتي لا أستطيع تجديدها بل إني حتى الآن لا أملك سيارة.. ومطالب بإيجار منزل وأشياء أخرى ولكن الحمد لله على كل حال.

سألناه.. ولكن عبدالله ألم تتدرب وتنضم لنادي ضمك؟

قال: نعم ومنذ 7 شهور تقريبا والحقيقة أنهم لم يقصروا معي وحاولوا إعادة عبدالله سليمان بل صبروا معي كثيرا ولكن منذ شهرين تركتهم وعدت إلى جدة.

ولكن لماذا؟

قال البعض منهم لا يريدون لعبدالله العودة أو حتى الصبر فظلوا يلاحقونني بالخطابات وكذلك الاتصالات مما جعل تركيزي يقل وأدائي يهبط هذا أولا وثانيا تكالبت علي الظروف العائلية فأنا العائل الوحيد لأمي وباقي أخواتي بعد أن توفي والدي ومسألة بقائي بعيدا عنهم صعبت الأمور.

وماذا تنوي أن تفعل؟

أجاب: الله أعلم بالحال بل إن وضعي يزداد سوءا يوما بعد يوم وكما يقولون الشكوى لغير الله مذلة ولكن ما باليد حيلة وأنا بصدد رفع خطابات لأولياء الأمر في هذا الوطن ولأهل الخير لعل وعسى.

ورحل بعد أن تمتم “الحمد لله ودائما المؤمن مبتلى”.ا
@@@@@@@@@@
لعزيز عبدالله.. لم تمهلني حتى أن أواسيك أعذرني فأنا لا أملك إلا قلما يخط معاناتك ولا أملك إلا أمانة كافية تتخطى حدود رجائك أن لا تنشر بعض الأمور وسأعلن عن حاجتك التي وصلت حدود تهديد صاحب المنزل لك ولعائلتك بالطرد في ظل عدم استطاعتك تسديد إيجار منزلك ووصلت لافتقارك حتى مبلغ سداد قيمة إرسال البرقيات.


فهذا أقل شيء يقدم لنجم يعتصر ألما وقهرا كان القدر السيئ حظه ونصيبه وأقل شيء تكتبه الحروف عن نجم كنا نطرب فرحا عندما يحلق مع باقي الصقور الخضر يحملون راية الوطن عالي القمم وعلى لحظات صفقنا طويلا عندما أنهيت خطورة مهاجم إيران علي دائي مازالت أصداء الجماهير في أذني تهتف بالرادار ومازالت ذاكرتي تحتفظ بعناوين الصحف الهلالية فرحا بالصفقة وانتقالك للزعيم الهلالي أسأل المولى أن يفرج كربك وهمك ويرزقك من حيث لا تحتسب ولو بحق الأيتام والأرامل الذين تشملهم برعايتك.

رد مع اقتباس