العودة   نادي الاهلي السعودي - شبكة الراقي الأهلاوية - جماهير النادي الاهلي السعودي > المنتديات الأدبية - المنتديات الثقافية > قصص واقعية - قصص اسلامية - قصص اطفال - روايات - حكايات
 

الملاحظات

قصص واقعية - قصص اسلامية - قصص اطفال - روايات - حكايات قصص الانبياء عليهم السلام - قصص السلف الصالح - قصص الصحابة - قصص التائبين - قصص للعبرة - قصص تاريخية - قصص القرأن - قصص التابعين - قصص للموعظة - قصص الرسل عليهم السلام


قصه روعه لاتفوتكم

قصص واقعية - قصص اسلامية - قصص اطفال - روايات - حكايات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 07-26-04, 06:35 PM
الصورة الرمزية المارد
المارد المارد غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2004
الدولة: ((المدينة المنورة))
العمر: 32
المشاركات: 9,385
قوة السمعة: 1
المارد will become famous soon enoughالمارد will become famous soon enough
قصه روعه لاتفوتكم

تقول انا بنوتة.. حبوبة وطيبه وهادئة .. وعلى قولتهم (( في حالي ))
أحب الكمبيوتر أو بالاحرى النت.. وما أقوم عنه الا للأكل والصلاة والنوم ..

ومرة من المرات تعرفت على واحد .. كان لطيف وذوق في كلامه ..
عجبني أسلوبه وطريقته في الكلام .. مرت الايام ورا الايام .. وحنا علاقتنا تزيد يوم عن يوم ..
لدرجة أني صرت أفكر فيه كثير ..

ومن الصدف أن حنا في نفس البلد .. لا وفي نفس الحي بعد .. بس بعد ماعرف كذا .. مارضى يقولي وش عائلته عشان ما أعرفه..

جلست أتميلح له .. الين ماقالي هو مين بالضبط ..

وياللصدف ..

طلع ولد جيراننا الوسيم

وأنقز بسرعه من مكاني وأطل من النافذه على نافذة ولد جيراننا الي مقابلة نافذتي..
وفعلاً أشوفه شابك النت .. وشاق الضحكه على الأخير وهو يكتب ..

وأرجع مكاني .. وأنا محتاره أقوله من أنا ولا أسكت ..

فضلت السكوت على عدم البوح .. لاني ما ادري وش الجاي ..

بس فرحت كثير لما عرفت ان كل الي يكلمني هذي المده .. هو ولد جيراننا الي كنت أستلطفه كثير من وانا صغيره ..


تعلقت فيه أكثر وأكثر ..

صرت ما أنام الليل من كثر التفكير .. ودوم هالسؤال على بالي ..

أقوله من أنا ولا لا....!!!
ومرة دخل..وهو مهموم مره .. قلت له سلامات عسى مافيه شر ...!!

قالي أنا عمري ماخبيت عنك شي .. عشان كذا راح أقولها لك .. وأتمنى ماتاخذين على خاطرك مني ..تراك عزيزه وغاليه ..
قلت له افا عاد .. أنا الي راح أشيل في خاطري منك ..قول آمر وش فيك ..؟؟
قال .. بصراحة .. أنا أحب وحده .. وبعد كم يوم بتقدم لها .. وأنشاء الله أنها توافق..
بصراحة انا احب البنت هذي حب أعمى .. وعشان كذا أخذت على نفسي قسم أني ما اخلي في أميلي اي بنت اذا خطبتها .. من شدة حبي لها والله مو لاي شي ثاني ..
أتمنى أنك تفهمين .. وحطي نفسك مكاني ...

رديت عليه وأنا أواري دمعه نزلت مني .. طبعا شدعوه الف مبروك مقدماً ...
كنت أحترق من داخل .. أحس أن براكين تتفجر في قلبي الصغير ..
حسيت أن الدنيا صارت لييييييل .. ومو اي ليل .. احس النور انقرض من الارض
ماصرت أشوف غير الظلام قدامي .. كلمته ((أحبها)) هزتني .. حسيت بيد تدخل صدري وتنزع منه قلبي بقوه .. أهتزت لهذي الكلمه كل خلايا جسمي ..

بس رددتها له مليون ألف مبروك ألف مبروك .. فرح لردت فعلي .. قال أتمنى ماتزعلين ولا تشيلين في خاطرك ..
قلت مو أنا الي أزعل .......... كنت بكتبها ((( حبيبي ))) تداركت نفسي وكتب على شخص عزيز وغالي ,,,,

شكرني كثير وودعني .. 15 ثانيه وأشوف نفسي محذوفه ...

آآآآآآآآآآآه ياقلبي ....

طفيت الجهاز من زر التشغيل .. ماكنت اقدر أطالع شي عشان أقدر أطفيه بالطريقة الصح ..
أنسدحت على سريري .. أدفن دمعتي الي حاولت تطلع وتعبر عن البركان الي كان بداخلي ...
حاولت أكتمها وأنا اردد ألف مبروك .. الف مبروك ..

لكن وين ..... بدل الدمعة ..... أنهار !!!

جلست على هالحالة أيام .. أكره النت .. وأكره كل شي .. ماصرت آكل .. ولا أنام

كنت أجلس كثير بالحديقة... أتذكر أيامنا أول .. ضحكنا مع بعض ...

وتنزل دموعي على خدي .......!
كنت دوم إذا رجعت من المدرسة ... أنسدح في الحديقة ... وأسرح بعييييييييد
مرت الأيام بديت اتأقلم مع الوضع .. ولو أن الجرح مازال موجود ..

ودوم أتخيله مع ال يحبها .... ياترى كيف شكلها ..!! حلوه ولا !! حنونة ولا بتبهذله !!
أتخيل دوم شكلهم وهم مع بعض .. أكيد يكلمها الحين .. ويمكن بعد عنها بالبيت
ياليتني مكانها ..................!!!!
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

في يوم من الأيام .. جاتني أمي في الغرفه وأنا شارده بأفكاري بعيد ..
ووجها يتهلل من الفرح ..
قالت يابنتي .. اليوم جاء واحد وكلم أبوك جاي يتقدم لك ... وطالب قربنا ..
رفعت عيوني لامي بنظرات ومافيه غير معنى واحد ... (( هه مستحيل ))

امي فهمت وش طنت ابغ اقول من نظرتي قبل اقوله ........!!

قالت يابني الولد زين وماينرد .. وفيه وفيه وفيه .. الخ
وبدأت تعدد لي صفاته وأخلاقه ووظيفته المرموقه وراتبة الي يكفي وزياده ..
وأهله الطيبين ..... بس انا ماسمعت من حكيها ولا شي .. كنت بعيد ..

كنت مع حبيبي الغايب ...........!!!

~~~~~~~~

أصرت أمي علي أني أدخل وأشوف عريس الغفلة .. مع رفضي التام لهذا الموضوع ... قلت لها يا أمي اذا بدخل بدخل له بالبجاما
(( وعساها تهون )) قالت بكيفك المهم تدخلين .. أنا ادري ان قلبك راح يرتاح له ...

وانا في بالي أي يرتاح يايمه ... بعد الغالي .. قلبي مايرتاح لأحد .. أخذ قلبي وراح يايمه راح .. ليتك بس تفهمين الي بقلبي ... ليتك تحسين بالي بداخي يايمه ..

بدت دموعي تنزل من على خدي بدون ما احس .. شافتني أمي كذا أطالعها بنظرات الي ودي تفهمني ودموعي على خدي ...
أمي فهمت أخيراً أني ماني راضيه بالي يصير من حولي .....

قالت لي امي بعد تنهيده قطعت كل الي بقى فيني ..

خلاص ....

راح أكلم أبوك وأقوله عن رفضت .. أبتسمت أبتسامة باهته .. فيها شي من التقدير والحب لهذي الأم الرؤؤم ...

تركت كل شي .. ورجعت لأحزاني وهمومي .. أقصد غرفتي ..

فيها أدخل بجو ثاني .. وخاصه إذا جلست أطالع كل ركن فيها ...

هنا على هذا الكرسي كنت أكلمه .. هنا فكرت فيه .. هنا تخيلت انه يطالعني وانا اسوي شعري ...

ودموعي ماوقفت .........!!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

يتبع الجزء الثاني
__________________


رد مع اقتباس

  #2  
قديم 07-26-04, 06:38 PM
الصورة الرمزية المارد
المارد المارد غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2004
الدولة: ((المدينة المنورة))
العمر: 32
المشاركات: 9,385
قوة السمعة: 1
المارد will become famous soon enoughالمارد will become famous soon enough
الجزء الثاني
صحيت اليوم الثاني... على نور الشمس الي وصل لعيوني .. بعد ماشفت أن أمي فتحت ستاير الغرفه ..

ناظرتها وانا أفتح عيني بصعوبه .. وأسمعها تقول ..

خلاص ... صار الي تبغينه .. أبوك كلم الرجال .. وقالهم عن رفضك .. خلاص كل شي صار مثل ماتبغين ...

كنت ساكته واسمع امي وهي تحكي .. كنت منسحده وراميه براسي على المخده ..

واطالع بعيييييييييييد .....!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

مرت الأيام .. وتبشرني أمي بخطوبة ولد جيراننا على الي يحبها طول عمره ... كان الخبر علي مثل الخنجر بصدري ...
حتى إذا ضكحت .. تذكرت جرحي وحزنت ..

كنت أمنع أي شي يدخل حياتي يسليني .. كنت مرتاحة بحزني ..

على الأقل يحسسني أني قريبه منه دوم .....!!

خلاص يعني فعلاً راح .. رااااح ... لا لا .. ماني قادره أصدق ... الي أحبه طول عمري راح ... طلع من حياتي .. تلاشي ....

لا لاااااااا ...

طحت في غرفتي .. وبعد ساعتين أنتبهت مره ثانيه .. محد حس فيني ... يمكن ظنوني نايمه ....

طلبت مني أمي أروح معها أبارك لأم وخوات حبيبي خطبته .. وشلون أقدر أروح يايمه ...

منعت أي رفض وجهته لها .. لبست عباتي .. وأنا أجر همومي معي .. وأطالع في بيتهم قبل أدخله وكأني أول مره بشوفه ....
سلمت وباركت وأنا أحاول وأجبر نفسي على أني أبتسم .. لحظات الا امي تقول لامه ...

وينه خليني أبارك له .. تراه بحسبة ولدي ....

رجف كل مافيني .. كيف بيدخل .. بشوفه .. شلون .. لا ... لا ؟؟

وين أروح وين أبنخش .. وشلون بقدر أناظره .....

دقايق الا والام جايبه ولدها .. ومدخلته علينا في المجلس .. وهو يسلم ورد على التبريك ...

وانا أناظره ..... ودموعي تحرق قلبي .. مع كل دمعه نتزل على خدي ..

شوي الا انتبهت من غفوتي على ندزة أمي لي .. واسمعها تهمس لي ..

وش فيك ماباركتي له ...

شنوووووووو !!!!!!

أبارك له ..... من جدك يمه .. قلت لها ..

كنت خايفه تحس امي بنغمة الدموع من صوتي .. قالت .. ايه وش فيك .. الحين تصرخين عليه قبل شهرين تبغينه يمشيكم .. والحين ماتقدرين تباركين له ...

آآآآآآه ياذاك اليوم .. قبل أعرف أن الي يكلمني هو ولد جيراننا بيوم ...

وأمي تندز فيني .. قلت بصوت مبحوح .. وعيوني على الأرض ...

مــــــبـــــــروك محمد

أبتسم .. آآآآآآه يايزن أبتسامته .. رد علي ..

عقبالك يارند !!!

هنا انا خلاص .. انا وين وانت وين .. اي عقبالي .. رفعت عيوني وبدون شعور طالعته بنظرة غضب ممزوجة بحزن ...

أنتبهت لنفسي ...

بس الحمدلله .. حمدت ربي الي شرع لنا الغطاء ... ولا كان ..!!!!

شوي الا هو طالع .. وانتهد تنهيدة طويله .. ألتفت عليها كل من في المجلس ..

طالعتني أخته الكبيره ..

قالت يؤؤ ؟؟

وش فيك ...كل هذا تبغينه يطلع..!!

قلت : ها .. لا ولا شي بس حر عشان الغطاء !!

شوي الا انا بسريري واراجع كل الأحداث الي صارت ... واهم شي أبتسامته ......!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

مرت الأيام .. وذاك اليوم ...

انزل الحديقه كالعاده .. الا اشوف شي تحت الباب ..

توقعته جرايد مثل كل مره ...

بس لونه ماكان لون جرايد ولا حجمه !!

قربت من الباب .. واسحبها ...

(( بطاقة دعوة لزفاف ))

فتحت البطاقه .......!!!!

آآآآآه لا لا ....... آآآآه ياراسي ... آآآآآه ياقلبي .. الخميس الجاي .. مره وحده .. بالسرعه هذي ..

لا لاتستعجل تكفى يامحمد لاتستعجل .. انتظر شوي ... لاتستعجل على العرس !!!!

لا ....... خلاص يعني ... كل شي أنتهى .. كل الحلم ضااااع .. ضاع يامحمد ضاع .......!!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,

تحججت بمليون حجه عشان ما أروح لعرسه .. وشلون يبغوني أروح عرس الغالي ..

وشلون يبغوني اشوفه ينزف لغيري ...

وشلون يبغوني أشوف حبيب عمري كله .. وهو مع وحده ثانيه غيري ..

لا لا مستحيل .. أنتحر قبل أشوف هاليوم .......!!!

~~~~~~~~

رجعت أمي من العرس .. وانا أفر في الصالة .. على نار .. على جمر .. أي جمر .. الا على بركااااان ..!!

دخلت أمي الساعة 4 الفجر .. عيوني حمر .. ووجهي متنفخ من كثر الصياح ... وشعري منكش .. كان الي يشوفني ذاك اليوم ..

يتعوذ من الشيطان .. الحمدلله يوم تدخل أمي .. كنت ساكته ... مو من شي .. من كثر ماتعب قلبي من الدموع الي جففت جسمي كله وانهكته ..

بس كنت أدور وانا أفكر .. وش بيصير الحين .. وش أقدر أسوي ...

دخلت أمي .. شافتني كذا ...

تعوذت من الشيطان ...... (( مو قلت لكم )))

قالت :بسم الله عليك يابنتي وش فيك ؟؟

قلت : ها .. من التعب يايمه من التعب !!

قالت : تبغين أوديك للطبيب؟؟

قلت في بالي .. لو يفيد يايمه ياليت ياليت .. بس وش الفايده ..

قلت : لا انا بروح لغرفتي أرتاح .... وليتني أرتحت .....!!!!

~~~~~~~~~~~~~

مرت الأيام .. وراء الأيام ...

وأنا أشوفه كل مره .. وقلبي يحترق على الي أشوفه .. إذا سمعت صوت سيارته ..ركضت للنافذة .. وتركض قبلي دمعتي ...!!
كل مرة .. وأتمنى أني ماشفته .. أشوفه وهو يدخل مع زوجته .. حبيبة قلبه ... لبيت أهله .. أشوفه .. وأبتسامته الي انحفرت في خيالي مافارقة وجهه ...!!

رفضت كل الي يتقدمون .. كل يوم أنام على جرحي .. وأصحى على جرحي .. آكل عليه .. وأشبع عليه ..

حتى إذا ضكحت .. تذكرت جرحي وحزنت ..

كنت أمنع أي شي يدخل حياتي يسليني .. كنت مرتاحة بحزني ..

على الأقل يحسسني أني قريبه منه دوم .....!!

ذاك اليوم ..

كنت جالسة على الكمبيوتر ..... أتصفح في المواقع.. أو بالاصح .. أهيم في المواقع ...

كنت أبغ أضيع كل ذره وقت عندي .. كنت كأني وحده محمطمه .. ولا معقده ...

كنت أهيم على وجهي في كل مكان ...........!!! مو بس النت !!

فجأه .. بدت أسمه أصوات غريبه ...

حاولت أميزها ماقدرت .. طولت على صوت السماعات من جهازي .. نفس الشي ماتغير ؟؟؟

أنتبهت أن الصوت جاي من البيت ...

بسرعه نزلت أستكشف الأمر .. !!!!

إلا أشوف أمي وهي تولول وتصيح وبحراره .. صرت فيها يمه وش فيك ...

قالت آآآآآه يايمه ... آآآآآآآآآآه يايمه .. الله لايروعني عليكم قولي آمين ..

قلت يمه وش فيك وقفتي قلبي وش الي صاير ....

تكلمت أمي أخيراً بعد جهد فهمت كلمات من كلامها المصحوب بالونات والآهات ...!!!

حااااااااادث !!!!!

ولمين ... لمحمد ......؟؟؟؟؟

لا لا ... آآآآآآآآآآآآآآآآآه .. انا الي الحين يحق لي أقول آآآآآه ..

صرختها بقوة ... أسكتت آهات أمي .....!!!

محمد صار له حادث .. وزوجته معه ....!!

وشلون بعيش وهو ميت .. شلون بعيش وهو يتألم .. شلون بجلس دقيقه وانا احس تعبان .؟.؟شلون شلون شلون .. مليون شلون كانت في بالي ذيك اللحظه ..

مسكت أمي من كتوفها وصرخت فيها .... مات يايمه .. محمد مات .. يمه قولي غير كذا تكفين يايمه ..

يمه لاتحرقين قلبي يايمه .. يمه جاوبيني بسرعه محمد مات ...

أمي فتحت عيونها .. ماتوقعت ردة فعلي راح تكون بالشكل هذا .... قالت بصوت مبحوح وهي تمسح دموعها ..

للحين لا .. بس هو وزوجته في العنايه المركزه ...

آآآآآآآآآآآآه الحمدلله يارب ....... الحمدلله يارب .. الحمدلله لك يااااااارب ...

قلتها بصوت جلل ابيت كله ... رحت أركض واشيل عباتي .. واقول لامي يالله بسرعه .. امي بسرعه شالت عبايتها .. دقايق وحنا في المستشفى ....

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

يتبع الجزء الثالث ....
__________________


رد مع اقتباس

  #3  
قديم 07-26-04, 06:42 PM
الصورة الرمزية المارد
المارد المارد غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2004
الدولة: ((المدينة المنورة))
العمر: 32
المشاركات: 9,385
قوة السمعة: 1
المارد will become famous soon enoughالمارد will become famous soon enough
الجزء الثالث
دخلت المستشفى .. وأنا عيوني طايرة .. مدري وين أوديها .. أدور بس الغرفه الي محمد فيها ...!!

رحت وأنا ألهث .. للأستعلامات .. وٍسألت الموظفة الي هناك عنه ..

قالت لي (( الدور الرابع .. يمين .. غرفة 415 ))

كانت مشيتي أقرب للركض .. ماقدرت أنتظر الين يوصل المصعد رحت ركض على الدرج وأمي وراي ..

وصلت الدور الرابع وأنا ألهث .. بسرعه أراجع الكلمات الي قالتها لي الموظفة في راسي .. (( يمين .. غرفه 415 ))

تنهدت ومشيت بخطوات أبطأ شوي من الي قبلها ....

لفيت ووصلت للغرفة المقصودة ...

تنهدة تنهيدة أقوى من الي قبلها .. وفتحت الباب .....

وليتني مافتحته ..!!

ليتني مت قبل أشوف اللحظه هذي .. ليتني أنا مكانك يامحمد .. ولا أشوفك كذا ... كان مثل الخنجر بصدري شوفتك بالشكل هذا ... ليتك تحس بالي احسه بس .!!

كانوا أهله كلهم محوطين سريره وهو يبكون .. وزوجته جنبه ..... ماكانت تقل عنه تشوه وألم .....!!

دموعي ماقدرت أسكتها .. ضميت أمه وخواته وحده وحده .. ونشجات بكائي ترتفع مع كل وحده أضمها .......!!

وصلت لأم زوجته .. تأملتها طويل .. مديت يدي لها وقلت (( ماتشوف شر .. أنشاء الله تقوم بالسلامه ))

ماشفتها الا تجذبني لها وتضمني ضمه .. أقوى من ضمات أهل حبيبي محمد ..!!

حتى أهل محمد أستغربوا تفاعلها بالدرجه هذي ..

بس مالمتها أبد .. بالعكس حنيت عليها كثير وعلى بنتها .. خاصه لما شفتهم بالحالة هذي ...!!!

بعدت عن الكل .... بعدت عن كل شي .. كل شي من حولي .. الا محمد .. وقفت قدامه مباشره .. أطالع فيه .......

وقلبي يتقطع عليه ...... لاتموت يامحمد تكفى لاتموت .......

فجأة .... أستفقت من تأملاتي الطويلة على صوت الأجهزة ......

كل الي حولي قام يصرخ ويصيح .... وأنا أولهم .. أناظر بمحمد وأصرخ لااااااااااااااااا...

كان صوت الأجهزه ينذر بالرحيل ...... طحت على الأرض .. رجولي ماكنت تقدر تشيلي أكثر .....

جلست أصرخ وانادي بأسمه وانا على الارض .. وأحاول أتمسك باي شي أقوم عليه .....

أبغ أشوفه على الاقل قبل يروح عني للابد ........ أبغ النظرة الأخيره يامحمد .....

انتظر انتظر شوي ...........!!!!!!!1


,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

استفقت وأشوف نفسي في سرير أبيض ... وحولي أمي ووحده من خوات محمد ......

وهو يبكون .....

وش السالفه ؟؟؟؟ انا وين ؟؟ وش الي صار ؟؟؟؟

استرجعت بسرعه شريط الذكريات الأخير الي مرت علي ...

تذكرت ............ محمد .............!!

آآآآآآآآآآآآآآآآآآه .. لا يعني مات خلاص ....... لا ماني قادرة أصدق ....

أمي انتبهت لي ...قالت : الحمدلله على سلامتك .. يايمه ليه تسوين بعمرك كذا ......

تجاهلت سؤالها بالمره .... وقلت : يايمه محمد خلاص راح .. خلاص أنتهى .. مات يايمه مات ؟؟؟؟

قالت .. لا يابنيتي مامات ... !!!

قلت : يايمه لاتكذبين علي يايمه ... يمه لاتكذبين والله مافيني حيل أكثر يايمه .. يمه أرحميني وارحمي نفسك وقوليها يايمه قوليها .......!!

قالت والله يايمه محمد مامات ...

زوجته سارةهي الي ماتت .........؟؟؟؟؟

شنوووووو ساره ماتت ... ساره ماتت ... لالا .. ماني مصدقه ..

دموعي وقفت فجأه ... وعيوني جحظت زيادة .. ماني مصدقه .. سارة ..

آآآآآآه ياعمري عليك يامحمد .. وشلون بتعيش من غيرها .....!!

قلتها بصوت عالي قدام أمي وأخته ... ردت أمي ... عسى الله يقومه بالسلامه بس .. وانشاء الله ربي يسعده مع غيرها ...

أنتفضت لكلمة أمي .... بعد يا أمي .. تبغين تعذبيني مره ثانيه .. تجنين علي يا أمي بكلمتك هذي والله تجنين علي ...!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

مر أسبوعين .. وبعدها قام محمد بالسلامة .. ورجع لبيت أهله .....

كان يدخل وهو مهموم .. ويطلع وهو مهموم ..

كان يهيم على وجهه .. أحسه ضايع بدون زوجته ...

الحين بس تمنيت لو أنها موجوده .. ولا أني أشوف محمد حبيب قلبي يتعذب قدامي .....!!

كنت أحس بشعوره .. خاصه وأني مجربته يوم فقدته ...

فقد أغلى أحب أنسانه على قلبه ..

فقد حبيبته سارة ....

أكيد هو الحين بدون هدف .. بدون مستقبل بدونها ..

أكيد يحس بالحرقه الي حسيت فيها ..... لا لا .. ما أبغاه يحس فيها ..

ماأبغاك يتعذب أبد .. ما أبغاه يتجرع أي نوع من أنواع الألم .....

مستعدة أخذها أنا كلها .. آخذ كل الألم عنك .. كل الآهات والمعاناه ..

والله مقدر أشوفك يامحمد كذا والله مقدر .....!!!
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

جلست تعبانه في غرفتي ..

همومي طغت على كل هموم العالم ... مدري وش أسوي .. طول وقتي ضاااايع ..

دخلت النت أدور أي شي ينسيني ولو شي بسيط ..

فتحت الماسنجر .. وأشوف شي .....!!!

عيوني صابتها غشاوة من المفاجأة الي شفتها .....

اضاااااااااااااافه ...!!

ومن مين ...؟؟

محمد ..............!!!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

يتبع الجزء الرابع ....
__________________


رد مع اقتباس

  #4  
قديم 07-26-04, 06:45 PM
الصورة الرمزية المارد
المارد المارد غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2004
الدولة: ((المدينة المنورة))
العمر: 32
المشاركات: 9,385
قوة السمعة: 1
المارد will become famous soon enoughالمارد will become famous soon enough
هذا الجزء الرابع
أكيد تذكرون الليلة الي جاتني فيها الأضافه من محمد ..

وكيف كانت مثل الفجيعه بالنسبه لي .....!!

ومن يومها ... وأنا ما أطلع من النت ..... لأني أخاف بأي لحظه يدخل ومايشوفني ..

وأنا ميته أبغ ألقاه .. مستجنه أبغ اعرف ليش ضافني من جديد ..

هو طبعاً مايعرف أني بنت جيرانهم ...

أجل ليش ضافني ......!!!

كنت أوسوس ليل ونهار .. ماصار ليلي ليل ولا نهاري نهار .....

جلست الأفكار تودي فيني وتروح ..

وأنا على أعصابي أنتظر بس اليوم الي يدخل فيه ..

بس بدون فايده .......!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

مر يمكن شهر على الأضافه .. وما شفت حتى خيال محمد على الماسنجر ..

كنت أشبك طول الشهر هذا وأجلس أطالع بأمليه الي صار في قائمتي بالساعات ..

أتأمل وأتذكر وأبكي .. وأتعجب ....

أبكي مع كل حرف من حروف أسمه الحزين ....

(( ماحلفت أنك بتبقى لي حياتي .. ولا حلفت أنك بتبقى لي دليل .. بس حسافه الموت كان أقرب وأقرب .. حسبي الله وحده ونعم الوكيل ))

نكه هذا كان يذبحني في الصميم ..

كان يدمر كل خلية حيه فيني .....!!

,,,,,,,,,

جلست كالعادة أنتظر دخول حبيبي محمد ......

جلست ثلاث ساعات وربع ولا دخل ... بدأت أيأس انه ماراح يدخل ..

توني بضغط على تسجيل الخروج ...

إلا وش أشوف ...........!!!


قام ماحلفت أنك بتبقى لي حياتي .. ولا حلفت أنك بتبقى لي دليل .. بس حسافه الموت كان أقرب وأقرب .. حسبي الله وحده ونعم الوكيل بتسجيل الدخول

!!!!!!!!!!!!!!!!

آآآآآآآآه ... بدى جسمي يرجف يوم تأكدت وشفت أنه أميله ...

أحس ببرد خيالي .. وأنا أعرق .. غريبه وش فيني ..!!

رجولي أحسه تألمني .. ليه وش دخلها هي بعد ...

دقات قلبي قامت تسرع ...

مو عارفه أبدأ انا في الكلام ولا أنتظره هو الي يتكلم ...

ماقدرت أصبر أكثر ..

فتحت المحادثه وبديت ..

تعلمت أزيف ضحكتي وأخلي همي أسرار .. على أني بخير بعين من يجهل أحزاني :

السلام عليكم

ماحلفت أنك بتبقى لي حياتي .. ولا حلفت أنك بتبقى لي دليل .. بس حسافه الموت كان أقرب وأقرب .. حسبي الله وحده ونعم الوكيل :

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

((( وجلسنا يمكن خمس دقايق حالة صمت ... حسيت أنها قرن )))

ماحلفت أنك بتبقى لي حياتي .. ولا حلفت أنك بتبقى لي دليل .. بس حسافه الموت كان أقرب وأقرب .. حسبي الله وحده ونعم الوكيل :

كيفك

تعلمت أزيف ضحكتي وأخلي همي أسرار .. على أني بخير بعين من يجهل أحزاني :

بخير الحمدلله .. انت كيفك ؟

ماحلفت أنك بتبقى لي حياتي .. ولا حلفت أنك بتبقى لي دليل .. بس حسافه الموت كان أقرب وأقرب .. حسبي الله وحده ونعم الوكيل :

ماشي الحال ... يمكن مستغربه أني ضفتك من جديد صح ؟

تعلمت أزيف ضحكتي وأخلي همي أسرار .. على أني بخير بعين من يجهل أحزاني :



ماحلفت أنك بتبقى لي حياتي .. ولا حلفت أنك بتبقى لي دليل .. بس حسافه الموت كان أقرب وأقرب .. حسبي الله وحده ونعم الوكيل :

طيب أنا راح أقولك كل شي .. ولو أن ماودي أفتح الموضوع مره ثانيه ... يمكن أرتاح إذا فضفضت لك شوي من الي بداخلي ..

(( هزتني كلمتة أفضفضلك من الي بداخلي ...... أدري أن الي بداخلك كبير يامحمد أدري والله ... آآآه ياقلبي .. ما أبغاك تعذبه أكثر من كذا ... وش تبي تشكي لي يامحمد وانا أعرف عنك كل شي .. وش تبي تقول وأنا عارف وش الي بتقوله .... حرام عليك !! أرحم حالي ... والله أني أتعب مع كل لحظه أحسه فيها تعبان والله صدقني ....!!! ))

تعلمت أزيف ضحكتي وأخلي همي أسرار .. على أني بخير بعين من يجهل أحزاني :

خذ راحتك قول الي ودك



وبدأ يقولي عن كل شي صار له ... من يوم ما حذفني .......!!

وكيف انه راح وتقدم لها .. ووافقت .. وشعوره ذاك اليوم .. وكيف انه كان طاير من الفرحه ومو مصدق ..

وبعدها بشهر ملكو ... كان كل شي بسرعه .. لانه كان مستعجل وطاير فيها ...

وكيف يوم راح لها يوم الملكه .. وكيف كانت طالعه مثل البدر ذيك الليله ... حبها زود يوم شافها بهالجمال ...

وكيف كانت هذيك الأيام مره حلوه ... مرت عليهم كلها فرح في فرح ...

وكيف كان يوم زواجهم ... وكيف انه كان حاس ان الدنيا مو شايلته ....

وكيف عاشوا أول أيامهم .. وكيف يوم طاح في النافورة في شعر عسلهم وكيف كانت تضحك عليه ...

ويوصف لي ضحكتها ... وأنا أحلى ضحكه شافها بحياته ...

ويوم الحادث ... والمستشفى ...

ويوم مات هو بعدها ألم وحزن وفراااااااااق ...!!

وسكت ......

بعد سكوته كل شي من حولي وقف معه ... الا شي واحد بس ... دموعي الي حرقت قلبي ....!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

جلسنا أسابيع على هالحال ..

كان دخلوله قليل مره ... كان يدخل .. في كل مره يحرق قلبي ويطلع ..

إذا جلس يتذكرها أحس أن الدنيا تدور من حولي ...

مدري ليه ....!!

صرت أتحسس من كل كلمه يقولها .. سواء لي أول لها ...!!

حاولت أنسيه اياها وأعيشه حياة جديده .. بس كان شي صعب جداً علي ...

بس مع الأيام ... والأسابيع ... والشهور ... يوم ورا يوم ...

وهو ينساها أكثر ويقل طاريها قدامي ...

لين أصبح شبه معدود بعد سنه ونص من الكفاح معه ......!!!

الي أستغربته منه ..

أنه قالي بنفسه .. أنا خلاص أبغ أنسى .. وأعيش حياتي من جديد ...

أنا للحين شاب .. لي سنه ونص وانا ما أطلع من البيت إلا للضروره ..

لازم أبني حياتي من أول وجديد ........

فرحت كثير يوم قال كذا ..... وشجعته وحفزته على الخطوه هذي ....

وقلت لها أطلع من ربعك .. روح الديوانيات ... طلع أهلك .. سفرهم ...

غير جو ... أنبسط .. اقلب حياتك وأبنها من جد يد ...
وفعلاً .. أسبوع الا وهو يقولي ...


بعد بكره .. بآخذ أهلى وبسافر فيهم لمصر ....

فرحت ... وبعد ساعتين وصلني الخبر مرة ثانيه من أمي .... بس زياده عليه كم كلمه ...

وش رايك نروح معهم ......!!!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

يتبع الجزء الخامس
__________________


رد مع اقتباس

  #5  
قديم 07-26-04, 06:47 PM
الصورة الرمزية المارد
المارد المارد غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2004
الدولة: ((المدينة المنورة))
العمر: 32
المشاركات: 9,385
قوة السمعة: 1
المارد will become famous soon enoughالمارد will become famous soon enough
الجزء الخامس

وصلنا مطار مصر ... وأنا طايره من الفرح ...

مو مصدقه أني بقدر أشوف حبيبي كل مابغيت ....

شقتنا مقابلة شقتهم ... وطلعاتنا كلها وياهم .... الله وأخيراً ... أقدر أشبع عيني من شوفتك يامحمد ...

كانوا هم واصلين مصر قبلنا بيومين ... جاء محمد يستقبلنا في المطار ...

أول ماشافنا .. جاء مسرع وسلم على أبوي وأمي وباس أختي الصغيره ...

جاء الدور علي ... نزلت عيوني في الأرض .. كنت مستحيه مووووت ... كنت أحس عيونه تحرقني ...

أحس بحراره في كل جسمي ... أبتسم ...... آآآآآآه والله أنا أتعذب ..

قالي كيفك رند عساك بخير ...

رديت بصوت يادوبه سمعه ... الحمدلله بخير ....

أخذ الشنط من أبوي وركبنا السياره ... كنت طول الطريق .. وأنا أطالع في عيوينه من المراية .. وكانت عيني كل شوي تطيح على عينه ..

وأبتسم في خجل ..........!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

جلسنا أسبوعين في مصر ... كل يوم يمر علي أحلى من الثاني.. بقربي من حبيبي محمد ...

كنت أطير من الفرح إذا شفته يضحك ولا يلعب مع خواته ...

ولا إذا أخذ أختي الصغيره وضمنا وراح يلعبها هنا وهناك...

أجل أمشي وراه طول الوقت ......

حتى هو لاحظ حركاتي الزايده عن حدها ...!!!

رجعنا مصر بطيارة وحده ... كان هو جالس بالكرسي الي قدامي على اليمين .. بيني وبينه ممر وخطوه بس ...!!

لو ماكان للطايره سقف ... كان شفتوني طايره فووووووووق من زمااااااااااان ....!!!

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

رجعنا ....

وعاد لوجهي نظارته وفرحته .... أنفتحت شهيتي وبزياده ... رجعة صحتي أحسن من أول ...

صرت أهتم بجمالي ومكياجي وأناقتي بعد مانسيت كل شي عنها ...

نسيت شيء أسمه الدموع بحياتي .....!!!

صارت أيامي كلها سعاده بسعاده ... وأحلام بأحلام .. وسرحان بسرحان .....

كنت أستمتع بكل لحظه فيها ....
طبعاً ظل محمد يكلمني على الماسنجر وعلى أني صديقه قديمه له ...

قالي ... طبقت كلامك وفعلاً الحياة حلوه ... ولازم أعرف كيف أتعامل معها ...

خلاص أنا نسيت كل الماضي ... راح أبدأ حياتي من جديد ...

وكلت أمي تخطب لي ... وعساي أتوفق بالي تسعدي ........!!!

تسمرت في مكاني بعد كلمته ... وتلاشت أبتسامة الخجل الي كانت مرسومه على شفايفي قبل شوي ...

أنتفضت ... أهتزيت ... جسمي كله أقشعر ... حسيت ببرد يكسر عضامي ويخترقها ويوصل لقلبي ...

قلبي الي توك أسعدته يامحمد ... قلبي الي توه شاف السعاده .... قلبي الي مابقى فيه شي عشان تعذبه أكثر يامحمد ...

ماقدرت أتكلم ... ماقدرت أقول شي هذي المره ... ماشجعته مثل كل مره ...

سكتت ... كان يكتب ويتكلم وهو فرحااااان وطاير سعاده ...

وأنا ما أحس الا بدموعي الي تحرق جسمي البارد ..........!!!!
,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

جلست أبكي في غرفتي ....!!

سمعت طرقات على الباب ... رديت مين؟؟

قالت ايه يايمه فتحي ...

بسرعه مسحت الدمعتين الي كانوا معلقين بعيوني ...

ناظرت شكلي بالمرايه ... فركت عيني وابتسمت وفتحت الباب ...

هلا يمه ...قلت

قالت هلا بنيتي ...

وبتبسم لي ابتسامة ذا مغزى ..

ابتسمت لها بالرغم من أن نفسيتي كانت أبداً ماتشجع ...

قالت .. يايمه انتي كبرتي ... وللحين ماعرستي ...

الشباب وقفوا عن يخطبونك ...

وأنا أخاف عليك من حكي الناس ... وودي أني أزوجك اليوم قبل بكره ...

هنا ماقدرت .....

ارتميت بحضن أمي الي كنت محتاجته من زمااان ... وماقدرت أسكت ...

حاولت تقهم وش فيني ... بس كنت شبه متشنجه .....!!!

,,,,,,,

هدأت شوي .... قالت لي ..

يايمه ... سمعي الي بقوله لك ... أسمعيه زين ... وفكري فيه لآخر مره يايمه سمعي كلامي ...

اليوم جات جارتنا أم محمد ... وخطبتك لولدها محمد ...

ادري يايمه انه متزوج قبل وزوجته ميته ... بس يايمه الولد ماشاء الله عليه ماينرد ..

وأم محمد قالت .. أن من شفت رند وهي تصيح وتصرخ بالمستشفى على محمد ...

قلت محد والله يستاهلها غيره ..

وولدي محمد خلاص ... وده يغير حياته ويعيش يومه ...

ماسمعت شي من كلامي أمي ...


ألا خطبتك لولدها محمد ..........!!!

محمد خطبني ......... آآآآآآآآه ..

محمد خطبني ..... ماني مصدقه ... أنا أحلم .. أكيد أحلم ..

كنت بصرخ بأمي ضربيني يايمه عشان اشوف أحلم ولا لا ......؟؟

جلست أبتسم بعدها بديت أضحك بصوت جلجل غرفتي وهزها هز ...

أمي خافت ... قالت البنت أستخفت ..

بسم الله عليك بسم الله عليك ..

خلاص يايمه خلاص ... لاتعصبين ... بقول لأم محمد انك ماتبغين ..

ألتفت بسرعه على أمي ونظرة غضب ....!!

قلت في بالي

شنو وش تقولين لها ..... تقولين لها ما أبغ محمد ...

هه هه هههههههههههههههه

والله ضحكيتني يايمه .....
أنا ما أبغ محمد يايمه ...

أنا أقدر أرد حبيبي .. اقدر أخذله ...

شفت أمي تطالعني بنظرات غريبه ..

نزلت عيوني وقلت ... لا يايمه انا موافقه ...

وقفت أمي بشموخ ورفعت راسها وقامت تزغرد ...

أبتسم وأنا طااااايره ومو مصدقه عمري ...

لو ودي ركضت لبيتهم وضميته .................!!!؟؟؟

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

مرت الأيام وقرب يوم العرس الموعود ..

وأنا مو مصدقه نفسي ...

جاتني الكوافير في الصاله وزينتني ... وطلعت قمر ما أنشاف face:

كنت شارده بأفكاري ... فرحانه بالايام الحلوه الجايه لي ......!!

سبحانه يمهل ولا يهمل ...

صارت الساعة 12 وقفت عند الباب ... وبدت الزفه ... كانت أحلى لحظات حياتي ...

شوي الا محمد داخل بالبشت الأسود وهو يبتسم ........

آآآآآه يازينه والله يازينه ...

آآآآآه بس لو تدري يامحمد وش كثر أحبك .... لو تدري بس وش كثر أنتظر هاللحظه .. وش أكثر كنت أتمناها ...

أخيراً أشوفها قدامي ....

أخيراً يامحمد ..
انتظرووووو الجزء الاخير
__________________


رد مع اقتباس

  #6  
قديم 07-26-04, 06:49 PM
الصورة الرمزية المارد
المارد المارد غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2004
الدولة: ((المدينة المنورة))
العمر: 32
المشاركات: 9,385
قوة السمعة: 1
المارد will become famous soon enoughالمارد will become famous soon enough
هذا الجزء الاخير
دخلناالغرفة الي حجزها لنا محمد بالفندق ..

كانت كبيرة وكلها ورد .. عجبني شكلها كثير ..!!

جلست على طرف السرير .. ومحمد واقف قدامي .. كان يناظرني وابتسامة رائعة على شفايفه ..

ابتسمت له بدوري .. ونزلت عيوني للأرض خجلاً ..

فجأة ..تكدرت وتغيرت ملامحي .. وبان على وجهي أن عندي شي ..

لاحظ محمد الشي هذا .. جلس جنبي على طرف السرير ..

رفع وجهي بأصبعه بطريقة ناعمة أقشعر لها جسمي كله ..

جلس يناظر بعيوني الي بالأرض .. قالي ..

حبيبتي ..

اهتزيت لهذي الكلمة .. آآآآآآه يا أنا ودي أسمعها منك يامحمد من زمااااان ..

ناظرت بعيونه .. قالي وش فيك ..؟؟

قلت له ... قبل نبدأ حياتنا يامحمد .. أنت لازم تعرف شي ..

تخوف محمد من كلامي .. وتوجس منه ..!!

قالي وش فيك يارند ..

نزلت عيوني من جديد للأرض ..

تنهدت تنهيدة حسيت أني سحبت معها هواء الغرفة كله ..

خاف محمد أكثر .. قالي .. قولي يارند وش فيك ؟؟

قلت له .. محمد ..

أنا نفسها الي كنت تكلمها على الماسنجر .. (( العيون السود )) ...!!!

لحظتها ماقدرت أرفع عيني له وأشوف ملامح وجهه ...

كنت خايفة من ردة فعله ..

نزلت راسي للأرض أكثر ..

إلا أنه رفع وجهي له من جديد .. بس عيوني ماقدرت أرفعها ..

حاولت أطالعه من طرفها .. لو بس أفهم أي شي من ملامح وجهه ..

لاحت على وجهه أبتسامه .. تجرأت ورفعت عيوني ..

شفت ابتسامة عذبه .. أحلى ابتسامة شفتها له في حياتي ..

قالي بصوت كله حنان .. " ياحبي لك " ......!!

بعدها ضحك .. أنا فتحت عيوني على آخرها .. وعلى وجهي بان الأستغراب
قالي .. أدري .....!!

يدري .. وش يدريه .. وشلون عرف .. زادت ملامح الاستغراب على وجهي ..

وهو زاد ضحك .. قلت له وش يدريك ...؟؟

خفف ضحكه شوي وقال .. قلبي قالي .....!!!!

لا أنا أكيد راح أستخف .. بين الجد على ملامحي .. قلت له لا من جد والله وش يدريك ..؟؟

قال قلت لك .. قلبي الي قالي .. قلبي مايضيع أبداً ..!!

عبست بوجهي والتفت عنه للناحية الثانية ..

( حركات حريم ماعليكم منها )
مسك وجهي بيده ولفه ناحيته وهو يقول .. لا عاد لا .. كل شي ولا زعل الحبايب ..

" وااااي يا أنا الدنيا مو سايعتني .. "

ابتسمت ابتسامة ناعمة .. قال .. ايه يازينك الحين وانتي مبتسمة ..

زادت ابتسامتي وانقلبت الابتسامة خجل .. نزلت راسي بدور للأرض ..

قال .. سمعي يالشيخة ..

" يازينها الشيخة طالعة من فمه "

هذا الله يسلمك .. لما جاء أخوك يزورني بعد ماتوفت زوجتي الله يرحمها ..

بدوري قلت بصوت مسموع .. الله يرحمها ..

قام يسولف معي .. وبالصدفه جاء مواضيعنا عن النت وخرابيط النت ..

أخوك الله يخليه لي يارب ويسلمه .. قالي أن أختي رند .. دايم ما أشوفها الا تكتب العيون السود في كل شي ..

في أي موقع تدخله وحتى أميلها باسم العيون السود .. يوم قالي أخوك الكلام هذا أنا فتحت عيوني .. وماصدقت الي أسمعه ..

وقررت بعدها أني أرجع أضيفك .. بعد ماعرفت أنك بنت جيراننا الأموره رند ..

نزلت عيوني في الأرض .. قال أنا طبعاً كتمت على الموضوع .. وسويت نفسي (( ولا منشاف ولا مندري )) ...!!!

وصرت أكلمك من جديد على انك بنت جيراننا .. ولأول مره في حياتي .. أحس أن بنت جيراننا الصغيره .. صارت كبيره في عيني وغالية بعد ..

وبعدها تفجر الحب في قلبي .. وصرت ما أقدر أفكر في شي ثاني غيرك .. أخذتي تفكيري كله ..

وزاد حبي لك وحنا في مصر .. وماقدرت أصبر .. ووكلت أمي بمهمة خطبتك ..

بس سؤالي الحين .. ليه وافقتي .. مع أني كنت متزوج .. وأنتي بعدك صغيرة وبأمكانك الزواج من واحد توه ماتزوج ..؟؟

ابتسمت ابتسامة خفيفة قلت له بعدها ..

لأنك أنت كلي ... من قبل ماتتزوج .. وبعد ماتزوجت .. وحتى بعد وبعد وبعد ..

لأنك كنت حياتي كلها .. وماتصدق قد أيش صعب علي زواجك .. وكيف كنت أحس وقتها ..

ماراح تحس أبد بالأحساس الي كنت أحسه ..

كنت أنت بالنسبة لي كل شي .. وبعدك .. فقدت كل شي ..

بس ربي لطيف بعباده .. ماخلاني تايهه على وجهي بدونك .. رجعك لي ..

رفعت له راسي وشفت أبتسامة أشفاق ممزوجة بحب مرسومة على وجهه ..أبتسمت له بدوري .. ماحسيت بعدها إلا وهو ضامني لصدره بقوه ..

حسيت بالحنان الي حرمتني سنين منه يامحمد ..


الله لايحرمني منك ...!!!
مع تحياتي
المارد
منقول
__________________


رد مع اقتباس

  #7  
قديم 07-27-04, 03:27 AM
الصورة الرمزية نجمة الكويت
نجمة الكويت نجمة الكويت غير متواجد حالياً
راقي برونزي
 
تاريخ التسجيل: May 2004
المشاركات: 3,723
قوة السمعة: 1
نجمة الكويت will become famous soon enoughنجمة الكويت will become famous soon enough
ياسلام على القصة يالمارد


يعطيك العافية

بصراحة مارضيت انام الا اما اخلصها

بس ممكن انقلها منتدى ثاني ؟؟؟؟؟
__________________
رد مع اقتباس

إضافة رد

 
مواقع النشر (المفضلة)
 

 

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: قصه روعه لاتفوتكم
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصيدة غلاء البيبسي روعه لاتفوتكم.......... اهــ2007ــلاوي شعر و شعراء - قصيدة و قصائد 5 02-16-10 06:53 AM
قصه روعه لاتفوتكم شموخ الراقي قصص واقعية - قصص اسلامية - قصص اطفال - روايات - حكايات 14 11-03-09 03:41 PM
صورة اقوى طفل في العالم...لاتفوتكم روعه رجعت لك يالاهلي منتدى الصور - غرائب - عجائب - رسومات - كاريكاتير 26 09-11-08 10:18 PM
ثيم روعه ل N73 لاتفوتكم مع صوره رجاوي أخبار الجوالات - برامج جوال - آيفون - جالاكسي - بلاك بيري - ايباد 15 02-26-07 02:47 PM
مطابخ روعه لاتفوتكم جود الديكورات المنزلية - الاعمال اليدوية - الفن المعماري - غرف نوم - مطابخ - حدائق 13 10-10-06 07:01 PM



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by relax4h.com
جميع المواضيع المطروحة و المشاركات لا تمثل رأي إدارة المنتدى ، بل تعبر عن رأي كاتبيها
  جميع الحقوق محفوظة لشبكة الراقي الأهلاويه  

RSS RSS 2.0 XML MAP html  PHP  info gz  urllist ror sitemap  sitemap2  tags htmlMAP