العودة   نادي الاهلي السعودي - شبكة الراقي الأهلاوية - جماهير النادي الاهلي السعودي > منتديات جوال - منتديات العاب - منتديات سيارات > العاب كمبيوتر - العاب فلاش - بلاي ستيشن
 

الملاحظات

العاب كمبيوتر - العاب فلاش - بلاي ستيشن العاب اكترونية, العاب كامله, العاب اطفال, العاب مغامرات, العاب قتال, العاب بنات, العاب اكشن, العاب سيارات, العاب حرب, تحميل العاب, fifa, العاب الكترونيه, العاب مجانية, العاب, العاب 2013, العاب سونيك, العاب ماريو, العاب كرة, العاب دبابات, العاب مكياج, العاب دورا, العاب بن تن, العاب شطرنج, العاب رمايه, العاب بلياردو, العاب سبونج, العاب كرة قدم, العاب طبخ


لعبة « برنس أوف بيرجيا ذا تو ثرونز » في حلة جذابة

العاب كمبيوتر - العاب فلاش - بلاي ستيشن


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 12-24-05, 12:13 PM
الصورة الرمزية الوسيم
الوسيم الوسيم غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2004
الدولة: نايف الشيخي
المشاركات: 2,698
قوة السمعة: 1
الوسيم will become famous soon enoughالوسيم will become famous soon enough
لعبة « برنس أوف بيرجيا ذا تو ثرونز » في حلة جذابة

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

عودة لمجد الجزء الأول في بيئة شرقية ونهاية رائعة لقصة ساحرة

من المعروف لمحبي سلسلة ألعاب برنس أوف بيرجيا Prince Of Persia (امير فارس)، بأنّ الجزء الأوّل ذا ساندز أوف تايم The Sands Of Time أو (رمال الزمان)، في الثلاثيّة الجديدة هو المفضل من حيث الألغاز في البيئة الجميلة والتحكم الرائع والموسيقى الساحرة. ومن ثمّ تمّ تغيير ذلك في الجزء الثاني وورير ويذين Warrior Within أو (محارب داخلي)، حيث أصبحت اللعبة تركّز على القتال أكثر من الألغاز، وبالتالي نفر بعض معجبي اللعبة، على الرغم من أن اللعبة كانت جيدة جدا، لكنها لم تكن بمستوى جودة الجزء الأول الذي رفع مقاييس نوعية الألعاب لدرجة أن الشركة المصنعة أوبي سوفت UBI Soft لم تستطع أن تتجاوزه في الجزء الثاني.

لكن روعة الجزء الأول عادت في الإصدار الجديد لهذه اللعبة الذي تمت تسميته «ذا تو ثرونز» The Two Thrones أو «العرشان»، فهذا الجزء هو ختام لثلاثية برنس أوف بيرجيا، عن طريق خوض الكثير والكثير من الألغاز وعبور الكثير من المواقع الساحرة، مع موسيقى آلات وإيقاعات شرقية مهجنة ببعض الألحان الغربية.

اللعبة لم تأخذ الأفضل من الأجزاء السابقة فقط، بل أضافت بعض المزايا الجديدة لتغيير نوعية اللعب، الأمر الذي يضفي روحا جديدة للعب، فتاريخ برنس أوف بيرجيا العريق الذي ابتدأ في أوائل التسعينات ـ المبرمج الأساسي هو جوردان ميكنر Jordan Mechner بلعبة غيّرت نظرة الناس للألعاب لن تقبل إلا بما هو الأفضل في القرن الحادي والعشرين.

* قصة اللعبة
* تبتدئ اللعبة ببطل اللعبة وهو يعود من جزيرة الزمان (الجزء الثاني)، إلى بلده الأم (بابل) بصحبة كايلينا، إمبراطورة الزمان، التي حاربته في الجزء الثاني، والتي أقنعها الأمير بترك محاربته لأنه استطاع تغيير قدره، كذلك تستطيع هي (هذه النهاية قد تبدو مختلفة لبعض اللاعبين الذين أنهوا الجزء الثاني بالطريقة العادية، لكن هناك نهاية أخرى لمن استطاعوا الحصول على سيف المياه وقتل حارس القدر داهاكا Dahaka في آخر اللعبة)، ليتفاجأ الأمير بأن بلده قد تدمر بسبب حرب فجائية، ويجد الكثير من شعبه مقتولا، وحتّى حبيبته كايلينا لم تسلم إذ تم اختطافها فورا (ويتم قتلها بعد اللعب بقليل، لإطلاق رمال الزمان في بابل). ويعلم الأمير بأن الوزير الذي قاتله في الجزء الأول، هو السبب في كل ما يحصل، ويقرر الانتقام لبلده ولمحبوبته.

* مواجهة داخلية
* لكن الأمير لن يقاتل الجيوش العادية وأطياف الرمل من جيوش الوزير فقط، لأن رمال الزمان تتغلغل في داخل نفسه وروحه، ويجب عليه مقاتلة نصفه الثاني المتعجرف الشرير الذي لا يعرف الرحمة، والذي يُعتبر تشخيصا لأخطاء الأمير في الأجزاء السابقة (يمكن رؤية هذه الشخصية على أنها الجزء السيئ الموجود بداخل الكثير من الناس والذي يرفضون مواجهته). وفي فترة اللعب باللعبة (ما بين 10 إلى 15 ساعة)، ينتقل اللعب بين الأمير ونظيره الشرير بضع مرات، ونسمع حوارات بين هاتين الشخصيتين في الكثير من الأحيان (يقوم بأداء دور النصف الخير نفس المؤدي الذي أدى صوت الأمير في الجزء الأول، يوري لوينثال Yuri Lowenthal، أما النصف الشرير فيقوم بأداء صوته ريك ميللر Rick Miller). وهذه الازدواجية في شخصية اللعب تضفي عنصرا أساسيا لقصة اللعبة، خصوصا أن الأداء الصوتي ونص اللعبة ممتازان.

وعندما يسيطر النصف المظلم على شخصية اللعب، يكتشف اللاعب بأن لدى هذه الشخصية قوة كبيرة في القتال ومهارات أكبر من نظيره الخير، وأن لديه سلاحا فتاكا اسمه داغر تيل Daggertail أو (ذيل الخنجر). داغر تيل يشبه سلسلة يمكن بها قتال أكثر من عدو واحد في نفس الوقت، أو ضرب عدو واحد مثل السوط، ويمكن استخدامها أيضا للتنقل بين الأماكن الصعبة، مثل التعلق بالقضبان المعدنية والتأرجح للوصول لمنصة بعيدة. لكن لكل شيء ضريبة، فهذه القوة الكبيرة يلازمها نقص في القوة دائم مع مرور الوقت، ويجب إعادة شحن القوة بسحب الرمال من الأعداء المقتولين أو بتكسير الجِرار أو قِطَع الأثاث التي تحتوي على رمال بداخلها.

* عنصر جديد للقتال
* تُقدم لعبة برنس أوف بيرجيا ذا تو ثرونز طريقة جديدة لقتل الأعداء، فعوضا عن المواجهة المباشرة مع العدو، يمكن التسلل من خلفه (أو من فوقه) وقتله عن طريق الضغط على أزرار معينة تظهر على الشاشة في أوقات معينة (تشبه قتال الأعداء الرئيسيين في لعبة غاد أوف وور God Of War على جهاز البلاي ستيشن 2)، لينقضّ الأمير على العدو ويضربه على عنقه أو في صدره أو في ظهره. وحسب نوع العدو قد تستدعي اللعبة من اللاعب الضغط على الأزرار من مرة واحدة إلى خمس مرات، وأي خطأ في إحدى المرات يؤدي إلى فشل محاولة قتل العدو.

هذا العنصر الجديد في اللعب اسمه سبيد كيل Speed Kill أو «القتل السريع»، فبهذا العنصر الجديد استطاعت أوبي سوفت أن تجمع الأفضل من كلا الجزئين السابقين: القتال واستخدام البيئة للوصول لمكان ما. فمثلا يمكن للأمير أن يقاتل عدوا ما وجها لوجه، أو يمكنه التسلق على الجدران والقفز على بضعة اعمدة ومن ثم الانسياب من على ستارة والهبوط وراء العدو وقتله بدون أن يشعر هو أو أي من الأعداء القريبين منه. تنفيذ هذه العملية ممتع للاعب وللمشاهد في آن واحد. وفي الكثير من الأحيان قد يضطر اللاعب لإعادة الزمن إلى الوراء قليلا (إحدى مميزات لعبة برنس أوف بيرشيا)، إن أخطأ في توقيت الضغط على الأزرار لإعادة المحاولة مرة أخرى.

الأمر نفسه ينطبق على كبار الأعداء الذين يوجدون في نهاية المراحل في اللعبة وعادة ما يكون قتالهم أشرس من قتال غيرهم. أما مشاهد القتال في اللعبة فهي عنيفة، وتتضمن مشاهد تحتوي على قَطْع رؤوس الأعداء أو قَطْع أجسادهم من النصف. أما العدو الأخير، فإن قتاله يكون على عدة مراحل تتضمن قفزا حساسا عن المنصات وقتالا مضنيا في الدقّة واستخدام هذا النظام الجديد. أما كبار الأعداء في أواخر اللعب، فإنّه يمكن استخدام هذا النظام الجديد لقتلهم بسرعة وعدم مواجهتهم (مثل وحش الحديقة العملاق).

* ألغاز اللعبة
* وبالطبع فإن أي لعبة برنس أوف بيرجيا لا بد وأن تحتوي على الكثير من حل الألغاز في المراحل ومحاولة معرفة كيفية الوصول إلى الباب الآخر من الغرفة الكبير الموجود قرب السقف. وذا تو ثرونز تحتوي على الكثير من هذه الألغاز الرائعة، والكثير من وقت اللعب يكون في القفز بين المنصات والتعلق بالقضبان الحديدية والخشبية أو الركض على الجدران والقفز بعيدا عنها في محاولة للهروب من الأفخاخ الموجودة عليها أو لتشغيل آليّات معينة تغير من ترتيب المنصات في منطقة ما مما يتيح للاعب الوصول إلى المكان المُراد. اللعبة أيضا تحتوي على مشهديّ مطاردة بعربات الخيل، التي تُعتبر من أصعب ما في اللعبة. الفكرة جديدة وإبداعيّة والمشهد جميل للمشاهد.

* رسومات وصوتيّات
* رسومات لعبة برنس أوف بيرشيا ذا تو ثرونز جميلة جدا. موقع اللعب هو مدينة تتآكل وأزقة موبوءة، فمناظر احتراق بيوت ومحلات بابل، إلى المغامرات بداخل الكهوف، إلى أبراج متناهية في الارتفاع، إلى قاعات القصور الكبيرة ووصولا إلى حدائق بابل المعلقة المشهورة، التفاصيل مذهلة ويجب مشاهدتها لمعرفة جمالها. غرف القصور مزينة بزخارف وأقواس شرقية واضحة، ويمكن رؤية الكثير من أسطح المدينة أثناء التنقل فوقها. العودة إلى بابل هي أكثر من مجرد عنصر في القصة، إنها عودة للمباني والفنون والتصاميم الشرقية الجميلة التي أغنت الجزء الأول وجعلت منه اسما كبيرا في عالم الألعاب.

شخصيات اللعبة تحتوي على تجسيم ممتاز، لكنه لا يصل لمقاييس أجهزة الجيل الجديد من حيث التفاصيل، لكنه ممتاز على الرغم من ذلك. ومهما كان نوع الجهاز الذي تُلعب اللعبة عليه، ستبدو رائعة. إلا أن اللعب على جهاز البلاي ستيشن 2 سيكون أقل مستوى من اللعب على الأجهزة الأخرى، الأمر الذي يبدو واضحا في بعض المناطق التي يحدث بها بعض البطء في الحركة، وزمن تحميل المرحلة أبطأ من الأجهزة الأخرى، لكن هذه النواقص لا تصل لمرحلة الاختلاف الجذري، لكنها موجودة وملحوظة.

الموسيقى جميلة جدا في اللعبة وتجمع بين الشرق والغرب وتُعتبر تحسنا ملحوظا عن الجزئين السابقين. المؤثرات الصوتية ممتازة جدا، وتم الاعتناء بأدق التفاصيل الصوتية مثل صوت الضرب على قطعة جلد مبللة بالماء. الأداء الصوتي للشخصيات لافت للنظر، على الرغم من أن صوت راوية القصة (كايلينا) قد يكون ناعما كثيرا في بعض المناطق الصاخبة مما يؤثر بعض الشيء على وضوح الكلمات، لكن لن تضيع كلمة بعيدا عن أذني القارئ.

الموسيقى، الفن، الأداء، الحركات البهلوانية والقصة.. كل هذه العناصر تم الاعتناء بها بدقة متناهية وبحذر.

برنس أوف بيرجيا ذا تو ثرونز هي نهاية ممتازة لقصة رائعة وساحرة. كل الأمور تصبح واضحة في نهاية اللعبة وسترضي جميع محبي اللعبة. وعلى الرغم من طرح عناصر جديدة في هذه اللعبة، إلا أنها تشبه الجزءين السابقين كثيرا، وبالتالي لن تُعجب اللعبة من لم يحب الجزءين السابقين، لكنها سترضي جميع معجبي اللعبة، وبشكل كبير.

وللأسف فإنه كان من الأجمل لو أن شركة شرقية أو عربية برمجت لعبة عناصرها كلها شرقية مثل برنس أوف بيرجيا ذا تو ثرونز، لكن شركات برمجة الألعاب في الدول العربية شبه معدومة في صناعة تدر بمئات الملايين من الدولارات سنويا وتضارب على دخل هوليوود، على الرغم من وجود المستثمرين والقدرات الإبداعية من العقول العربية التي تستطيع أن تُبدع في مجال التصميم البرمجي ومجال الرسومات والمؤثرات الخاصة والموسيقى والتسويق.

* معلومات عن اللعبة
* الشركة المصنعة: أوبي سوفت http://www.ubisoft.com صفحة اللعبة على الإنترنت: http://www.princeofpersiagame.com نوع اللعبة: ألغاز وحركة من المنظور الثالث Third Person Puzzle/Action أجهزة اللعب: أجهزة الحاسب الآلي PC، بلاي ستيشن 2 Playstation 2، إكس بوكس Xbox، غيم كيوب Gamecube، بلاي ستيشن بوتابل Playstation Portable PSP ونينتندو دي إس Nintendo DS تاريخ الإصدار: 21/2005 تقييم مجلس برمجيّات الترفيه ESRB للبالغين M 17+ عدد اللاعبين: 1
__________________
رد مع اقتباس

  #2  
قديم 12-28-05, 02:40 AM
الصورة الرمزية المارد
المارد المارد غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2004
الدولة: ((المدينة المنورة))
العمر: 32
المشاركات: 9,385
قوة السمعة: 1
المارد will become famous soon enoughالمارد will become famous soon enough
يعطيك العافيه أخوي الوسيم
__________________


رد مع اقتباس

  #3  
قديم 02-15-06, 11:26 PM
الصورة الرمزية أبو حازم
أبو حازم أبو حازم غير متواجد حالياً
راقي مميز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
الدولة: فلسطين
العمر: 33
المشاركات: 11,168
قوة السمعة: 1
أبو حازم will become famous soon enoughأبو حازم will become famous soon enough



يعطيك العافية أخوي

جميل ما قدمت لنا

لا تحرمنا من تواجدك و جديدك


__________________
رد مع اقتباس

إضافة رد

 
مواقع النشر (المفضلة)
 

 

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: لعبة « برنس أوف بيرجيا ذا تو ثرونز » في حلة جذابة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
هل انت شخصية جذابة؟؟؟؟؟؟؟ احساس مواضيع عامة - حوارات هادفه - نقاشات جادة - قضايا هامة 26 12-26-10 03:02 PM
هل انتي جذابة في اعين الاخرين ادخلي وستعرفين الى اي حد انتي جذابة متلثمة بشماغ ابوها المنتدى النسائي - عالم حواء - عالم المرأه - للنساء فقط 8 07-03-10 01:16 AM
الأخضر أفلس ( لا ذهب .. لا فضة .. لا برونز ) بدرة منتدى الرياضة السعودية - الكرة السعودية 2 12-12-05 08:57 PM
البحرين تخطف (برونز) الخليج من براثن الكويت الراقي الرياضة العربية و الرياضة العالمية 1 12-24-04 06:34 PM



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by relax4h.com
جميع المواضيع المطروحة و المشاركات لا تمثل رأي إدارة المنتدى ، بل تعبر عن رأي كاتبيها
  جميع الحقوق محفوظة لشبكة الراقي الأهلاويه  

RSS RSS 2.0 XML MAP html  PHP  info gz  urllist ror sitemap  sitemap2  tags htmlMAP