العودة   نادي الاهلي السعودي - شبكة الراقي الأهلاوية - جماهير النادي الاهلي السعودي > المنتديات العامة > مواضيع عامة - حوارات هادفه - نقاشات جادة - قضايا هامة
 

الملاحظات

مواضيع عامة - حوارات هادفه - نقاشات جادة - قضايا هامة النقاش العام - الحوار الجاد , مواضيع عامه , نقاشات ساخنه , حرية الرأي و الرأي الآخر ( اختلاف الأراء لا يفسد للود قضيه )


لواء عراقي أغتصبوا زوجتي

مواضيع عامة - حوارات هادفه - نقاشات جادة - قضايا هامة


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 06-17-04, 08:17 AM
الصورة الرمزية المثالي
المثالي المثالي غير متواجد حالياً
راقي مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2004
المشاركات: 605
قوة السمعة: 1
المثالي will become famous soon enoughالمثالي will become famous soon enough
Wink لواء عراقي أغتصبوا زوجتي

اعترافات لواء بالجيش العراقي:
أسرار الهزيمة .. والاحتلال!
طغيان صدام وجرائمه سبب كل مصائب العراق

صدام قتل والدي وأخي واعتدي علي زوجتي وبناتي .. فقررت الانتقام سميرة جورج
بعد حوالي عام من سقوط صدام حسين ونظامه لا يزال العراق مسرحا لأحداث يومية دامية من مظاهرات تندد بالاحتلال الأمريكي وسرقة ونهب وعمليات قتل من هنا ومن هناك.. ووسط هذا الجو الذي يسوده العنف تظهر من وقت لآخر شخصيات كانت ضحية لبطش صدام وقد واتتها الفرصة للانتقام وتصفية الحسابات الشخصية والأخذ بالثأر.. وممن الانتقام.. ؟ من الرباعي المخيف.. صدام حسين وعدي وقصي وعبدالحميد التكريتي.. وفيما عدا صدام كان الثلاثة أصحاب نفوذ بلا حدود.. كان 'عدي' ابنا عنيفا وحشيا في تصرفاته ويثير الرعب في المدينة بالاضافة إلي أنه زير نساء سواء كن متزوجات أو غير متزوجات.. والأزواج يفضلون إغماض عيونهم وإلا وجدوا أنفسهم يحترقون أحياء في حوض من حامض الكبريت..

أما 'قصي' فكان وحشا باردا وخبيثا ولكنه أقل مظهرية من شقيقه وإن لم يكن أقل خطورة وكان في طريقه إلي القضاء علي الحرس القديم لوالده صدام حتي لو اضطره ذلك إلي ضربة غير شرعية وهو الذي دبر المكيدة ل'زياد' ابن طارق عزيز وحكم عليه بالسجن عشرين سنة. وبعد شهرين من المحاكمة أفرج صدام حسين عنه وحرم علي أبناء الوزراء العمل كوسطاء في الصفقات التجارية وبالطبع هذا القرار لم يطبق علي 'قصي' ولا 'عدي' الذي كانت له نسبة علي معظم الواردات الشرعية وغير الشرعية..
و'عبدالحميد التكريتي' عمل سكرتيرا للرئيس العراقي المخلوع ولم يكن بالسكرتير العادي بل يمكن القول أنه السلطة نفسها وكان من أقرب الأشخاص لصدام حسين أنه 'حامل قلمه' و'حامل طبنجته'. إنه الشخص الذي يعرف كل شيء وخاصة المكان الذي يوجد فيه الديكتاتور العراقي.. وللحصول وقتئذ علي توقيع من الرئيس العراقي أو الموافقة علي صفقة تجارية مريبة ولضمان عدم المساس بصاحب الطلب كان من الأصوب المرور عن طريق عبدالحميد، ولهذا فهو مطلوب بشدة من السلطات الأمريكية.
ق وإذا كان بعض من استسلموا أو قبض عليهم أدلوا بأسرار فإن البعض الآخر آثر الانتقام.. ويجيء علي رأس هذه القائمة اللواء 'صلاح عبدالرسول' ليأخذ بالثأر لكل أفراد أسرته من كل الظلم الذي وقع عليهم والوحشية التي أنهي بها حياتهم الطاغية صدام حسين.. وعلي مدي 30 سنة لم يتشبث بالحياة إلا لينتقم لهم.. يأخذ بنفسه ثأر والده وشقيقه وزوجته وبناته الثلاثة وأفراد آخرين غلطتهم الوحيدة أنهم عاشوا قريبين جدا من التاريخ ومن يصنع تاريخ بلادهم..
ق وهذه حكايته كما رواها لمجلة باري ماتش الفرنسية :
كان ينتمي لعائلة معظم أفرادها من الوزراء ورجال البرلمان وكبر في ظل قصر الرحاب.. القصر الملكي إذ كان والده 'صادق' السكرتير الخاص للملك فيصل الثاني (1939 1958) بعد أن كان رئيس ديوان الملك 'غازي' ومن هذه الفترة يذكر اللواء 'عبدالرسول' رحلاته إلي لندن حيث كانت أسرته تمتلك مزرعة كبيرة كما كانت الأسرة تصحب الملك الشاب في رحلات خلوية في الريف بالقرب من مدينة نجف. ويوم 14 يوليو 1958 يسقط النظام الملكي الهاشمي في بغداد إثر أعنف ثورة دموية عرفها تاريخ الإنسانية إذ كانت مذبحة لجميع أفراد الأسرة الملكية وبعضهم ماتوا حرقا قبل إلقائهم في مياه دجلة وبعد يومين من هذا الحادث ألقي القبض علي السكرتير الخاص للملك وحكم عليه بالسجن خمس سنوات وأفرج عنه بعد سنتين..
وتتوالي الأحداث علي العراق.. إعلان الجمهورية عام 1963 بقيادة عبدالكريم قاسم ثم انقلاب عسكري عام 1968 ويصبح أحمد حسن البكر رئيسا للجمهورية وتبدأ الصراعات الدموية بين الشيوعيين والبعثيين. ويتصاعد بسرعة كبيرة نجم أحد أعضاء الحزب وكان وقتها في الثلاثين من العمر.. أنه صدام حسين الذي أصبح ثاني أهم شخصية في حزب البعث وكان مسئولا عن أجهزة الأمن وبدأ بسرعة كبيرة سلسلة من عمليات التطهير ضد الشيوعيين والشيعة وأنصار الملكية وأخيرا ضد كل الذين لا ينتمون لحزبه..
في ديسمبر 1970 يلقي القبض علي 'صادق عبدالرسول' بتهمة رغبته في إعادة الملكية وحكم عليه بالإعدام مع 40 من أنصاره منهم اثنان من أشقائه. وبعد الحكم في ميدان التحرير بمدينة بغداد ظلت أجسامهم معلقة لعدة أيام..
ق ويسترسل اللواء صلاح في ذكرياته :
كان والدي في الثمانين من عمره وعندما تسلمنا جثته لاحظنا أنه بالاضافة لآثار الشنق كانت هناك آثار تعذيب. وهذا لم يمنع 'سيد بغداد' بعد عدة سنوات من أن يزيد من تحديه لكل المباديء الأخلاقية والاجتماعية. وقد اعتبر صلاح ابن 'عدو الشعب' ومع ذلك لم تتأثر حياته كضابط شاب. في عام 1974 اختاره صدام ضمن بعثة رفيعة المستوي للتفاوض علي إتمام صفقة شراء أسلحة من الحكومة الصينية. وأصبح أيضا خبيرا في القطاع النووي الذي اعتبره ديكتاتور العراق قطاعا استراتيجيا غاية في الأهمية..
ق ويستطرد اللواء صلاح :
تساءلت طويلا حول ما يفعله صدام معي ولم أدرك إلا فيما بعد أن هذا التصرف وجه من العبقرية السادية التي يتميز بها صدام وبإجباري علي العمل في قلب الجيش..
ق في 28 يوليو 1979 احتفل صدام حسين بطريقته الخاصة بتوليه الرئاسة وذلك قبل أسبوعين من وصوله لهذا المنصب. وكان احتفاله أن يطلق الرصاص علي ثلث أعضاء مجلس الثورة الذين اجتمعوا لهذه المناسبة في دائرة مغلقة في إحدي قاعات المحاضرات. كان عرضا مسرحيا مرعبا. والتهمة مؤامرة سورية وفور نطق اسم أحد 'الخونة' كان يقتاد إلي البدروم ليتم قتله رميا بالرصاص والكاميرا تسجل الصورة وهذه المرة أيضا لم يرحم أسرة صلاح عبدالرسول. كان ضمن المحكوم عليهم بالموت زوج شقيقته بثينة وكان سفيرا للعراق في الأردن بعد أن تولي منصب وزارة التجارة. وفي العام التالي في ربيع 1980 جاء الدور علي الأبناء الثلاثة لشقيقته الثانية 'نوريا' وتهمتهم المشاركة في مؤامرة دبرها الإسلاميون..
ق ويعلق اللواء عبدالرسول بقوله:
عشت في خوف رهيب بما أني لم أكن عضوا في حزب البعث. ولم يكن أمامي أي اختيار إذ لو قدمت استقالتي فهذا سيعني موتي فورا وموت المقربين إليٌ..
وحدث له ما لم يكن يتوقعه أبدا وهو ترقيته إلي رتبة لواء عام 1987 في عز الحرب الإيرانية العراقية. وبعد عامين ووفقا لاستراتيجية الميكيافيلية أقدم صدام علي إصدار الحكم بإعدام شقيقه. كان المسكين قد تفاءل خيرا من قانون جديد يسمح باسترداد الممتلكات التي سبق أن صادرتها الدولة. وبإقدامه علي المطالبة ببيت للأسرة يقع علي نهر دجلة اقترف جرما لا يغتفر. وبعد هدم البيت قام 'عدي' ابن صدام بتشييد مكانه قصره الرئيسي في مكانه..
ق وما كان اللواء يخشاه دائما حدث يوم 4 يناير 1990 عندما قرر صدام غزو الكويت بعد استشارته سرا لكبار ضباطه..
ق وهنا يتذكر اللواء صلاح عبدالرسول :
لعدم الافصاح عن حقيقة الخطة طلب من كبار الضباط رأينا في احتمال غزو الأردن وسوريا والكويت باسم الوحدة العربية. فأجبت بأن مثل هذه الوحدة لا يمكن أن تتحقق بالقوة وإنما بالاقناع فقط.. وبعد أسبوع ألقي القبض عليٌ..
وفي نفس الوقت ألقي القبض علي زوجته 'نجيبة' وبناته الثلاثة ندا وعروة وشهبة (252423 سنة) واشتعلت النيران في منزلهم..
ويضيف عبدالرسول :
بقيت في السجن 6 سنوات أقمت خلالها في زنزانة رجال المخابرات في حي المنصور ست سنوات عشتها في عزلة بدون أي استجواب أو محاكمة. خلال هذه الفترة لم يصلني أي خبر عن أسرتي. وبرغم تقدمها في العمر قامت والدته السيدة 'بدرية' بكافة الاتصالات بمدير السجن ولم يكن سوي خير الله تلفاح عم صدام..
وليفرج عني طلب مني 150مليون دينار وكان هذا المبلغ وقتئذ ثروة في العراق ويماثل 50 ألف يورو اضطرت أمي إلي بيع ما تبقي لنا من أراضي وبيت الأسرة وقد توفيت بعد شهر واحد من الافراج عني. خرج السجين مريضا ومحطما نفسيا وبدنيا. ولم يكف عن الجري في كل مكان للحصول علي أخبار عن زوجته وبناته. وكانت الاجابة الوحيدة أن زج به في السجن مرة ثانية..
ق في ابريل 2002 كان اللواء صلاح قد أمضي 12 سنة في السجن والتهمة أنه أبدي تشككه حول فكرة غزو الكويت. وإذا كان قد تأكد من جنون صدام فهو مع ذلك لم يدرك بعد مدي اتساع هذا الجنون..
لقد جاءوا يوما يخرجونني من السجن مؤكدين لي أني أصبحت حرا وأخبرني رجال المخابرات بأن استعد لليوم التالي. وفي الساعة المحددة وصلت سيارة قادتني إلي قصر الرئاسة وكان في انتظاري عبدالحميد السكرتير والملاك الحارس للرئيس صدام وقادني إلي خيمة نصبت في حديقة القصر وكان صدام هناك. استقبلني بالصياح والهتاف وكأن شيئا لم يكن.. وكأن هذا الرجل لم يدمر حياتي. واستقبلني بقوله : 'عبدالرسول.. صديقي' وشرح لي أنه نسي كل الخلافات بيننا وعرض عليٌ تناول الغداء معه ولكني اعتذرت بكل أدب خوفا من أن يضع لي السم في الطعام وتقدم مني أحد مساعديه وسلمني بطاقة. وبعد مغادرتي المكان اكتشفت أن بهذه البطاقة يكون من حقي اقتناء سجادتين ثمينتين وسيارة يابانية وجهازي تليفزيون وثلاجة وأربعة أجهزة كهربائية للتدفئة و5 ملايين دينار نقدا. بعد أن قضي علي كل أفراد أسرتي وحرق منزلي فإن هذا الرجل المريض صمم أن يقدم لي جهازا جديدا..
والحقيقة التي اكتشفها اللواء صلاح أن الرئيس بتصرفه هذا لم يكن يفكر في شراء شخص اللواء وإنما أراد ضمان تأثير قبيلته 'بني عراض' وهي قبيلة قوية في منطقة الفرات المتوسط إذ تجاه تهديدات الولايات المتحدة قرر الديكتاتور أن يلعب بورقة القبائل..
ق في مارس 2003 اليوم الأول للحرب الأمريكية علي العراق.. كانت المفاجأة الكبري للواء عبدالرسول علي جبهة الناصرية حيث استدعي من شهر مضي وعندما علم باختياره للقيادة العليا لكتيبة المدرعات الحادية عشرة والمتمركزة عند مدخل هذه المنطقة الاستراتيجية علي طريق بغداد لم يمنع نفسه من الابتسامة.. لمرة أخري يفكر الرئيس في إرساله إلي الموت ولكن هذه المرة قرر القائد الأعلي أن يتحكم في مجري حياته ليحقق في النهاية حلمه بالانتقام وهو الحلم الذي لم يبارح ذهنه أبدا..
ويضيف بقوله : كنت في انتظار الوقت المناسب، أن الخطر كان من الفدائيين (فدائيو صدام) الذين يحيطون بالمدينة ويطلقون الرصاص علي الهاربين وفور أن سنحت لي الفرصة أصدرت الأمر لرجالي وعددهم 750 جنديا بأن يعودوا إلي منازلهم وتوجهت نحو بغداد..
منذ الإفراج عنه من سنة مضت كان يفكر بهدوء في خطته. وقد كشف له بعض الأصدقاء كيف تم اغتصاب زوجته وبناته ثم تم إعدامهن بعد فترة قصيرة من القبض عليهن وعرف أن الأمر صدر من 'فوق' وأن العميد بدر شقيق عبدالحميد هو الذي قام بخنقهن بيديه..
وليلة الحرب أخبره أعضاء من قبيلته يعملون في القصر أن قاتل بناته عهد إليهم بنقل ملفات المخابرات إلي منزل متواضع في حي المنصور..
ق يوم الثلاثاء الموافق 8 ابريل كانت الساعة قد تعدت الثامنة مساء عندما أعطي اللواء صلاح الإشارة لثلاث سيارات واقفة وفوانيسها مطفأة أمام باب منزله. كانت المدينة غارقة في الظلام عندما عاشت أعنف قصف بالقنابل قبيل سقوط النظام في اليوم التالي مما سهل مشروع الفريق الصغير المكون من 15 رجلا كلهم من أفراد أسرته وخاصة اثنين من أشقائه وعلي رأسهم كان اللواء صلاح وهو يمسك ببندقية مزودة بكاتم صوت وكانت هدية من 'َافيل جراتشيف' وزير الدفاع الروسي السابق. وأول شرارة النيران انطلقت من هذا السلاح مباشرة لقتل حارس البيت. وفي الحديقة كان الآخرون منشغلين في إعداد طعام علي الفحم استطاع اثنان الهرب وقتل 6 آخرون منهم العميد بدر قاتل زوجة وبنات صلاح عبدالرسول وفي الداخل رصدوا أجهزة كمبيوتر وملفات مرتبة بعناية ترصد تاريخا مأساويا لثلاثين سنة من الرعب المنظم. ومنذ أكثر من شهر يقوم اللواء صلاح يوميا بتصنيف الملفات وقد سلم بعضا منها لجنرال أمريكي حاول التقرب منه مقابل خدماته ولكن وفاء لأسرته رفض بأدب ولباقة.. بالنسبة لي فإن الجيش الأمريكي هو جيش احتلال.. وقد سلم محتوي بعض الملفات لصحفيين. هو إذن وراء تسريب معلومات نشرتها صحيفة يومية انجليزية كبري وتخص المبالغ التي تقاضاها نائب البرلمان البريطاني 'جورج جالوراي' مقابل ما يقوم به لصالح العراق ورفع عقوبات الحصار عنها.. أو تلك المعلومات التي تكشف عن أربع شخصيات أفغانية أعضاء في تنظيم القاعدة وجاءوا إلي العراق عام 1999 للتدريب علي التعامل مع الأسلحة الكيماوية..
ولكنه لم يكشف بعد عن الهدف الوحيد لإصراره علي هذه التحريات.. وهو معرفة مكان أجساد أربع بريئات ضحي بهن في يوم من الأيام فكر مريض إنهن شهيدات أسرة أبيدت تماما وكانت الإبادة نفسية وبدنية..
__________________
-

۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞
۞ *•.¸.•* بِسْمِ اللهِ الْرَّحْمَنِ الْرَّحِيمِ •¸ ۞
۞ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ۞ اللَّهُ الصَّمَدُ ۞ لَمْ ۞
۞ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ ۞ وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ ۞
۞ *•.¸.•**• صدق الله العظيم *•.¸.• ۞
۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞۩۩۞

رد مع اقتباس

ads

إضافة رد

 
مواقع النشر (المفضلة)
 

 

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع: لواء عراقي أغتصبوا زوجتي
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
انشودة الى زوجتي مالك2 المكتبة الاسلامية - الشريط الاسلامي - صوتيات اسلامية - مرئيات اسلامية 4 10-08-09 07:27 PM
هذة قصتي مع زوجتي ؟ $$ أبـوكــــريــم $$ مواضيع عامة - حوارات هادفه - نقاشات جادة - قضايا هامة 18 10-10-08 08:25 PM
الى زوجتي المجهوله ~ ْلآتـغـرك ضحكـتيٍ ْ~ شعر و شعراء - قصيدة و قصائد 17 02-11-08 09:22 PM
عراقي مية مية هشام أكبر نكت جديدة | طرائف | مواقف | وناسة 9 04-01-07 08:14 AM



Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by relax4h.com
جميع المواضيع المطروحة و المشاركات لا تمثل رأي إدارة المنتدى ، بل تعبر عن رأي كاتبيها
  جميع الحقوق محفوظة لشبكة الراقي الأهلاويه  

RSS RSS 2.0 XML MAP html  PHP  info gz  urllist ror sitemap  sitemap2  tags htmlMAP